طريق التوبة

نسخة الطباعة

أضيف في 2013-04-29

عدد الزوار 14254

التفت إلى قلمك وقل " بسم الله " وخذ ورقة بيضاء واكتب بصدق " قصتك " وانثر عليها بعض الآيات أو الأحاديث. وأودع فيها " ما جرى " لك أو لغيرك بأسلوب سهل.. جميل وبسيط، يناسب كل قارئ ولو كان في السبعين من العمر أو في العاشرة


أنين الصمت

فضلاً اكتب قصة


في كل يوم تمر بك قصة ذات عبرة وموقف له أثر لك أو لغيرك، ولعلك ممن تأثر بذلك الخبر الذي نزل بك أو بغيرك فحينها اقبل رسالتي لك.

التفت إلى قلمك وقل " بسم الله " وخذ ورقة بيضاء واكتب بصدق " قصتك " وانثر عليها بعض الآيات أو الأحاديث.

وأودع فيها " ما جرى " لك أو لغيرك بأسلوب سهل.. جميل وبسيط، يناسب كل قارئ ولو كان في السبعين من العمر أو في العاشرة.

واختم " قصتك " بفوائد يسيرة تكون ملخصاً لها ثم اطبعها ثم أرسلها وسيكون لها ذِكر في الملأ الأعلى ( إن الله وملائكته يصلون على معلم الناس الخير ) صحيح الجامع ( 1838).

وسيكون لها أثر في واقع الناس والواقع شاهد.

ولعلك تقول: أنا لم أعتد ذلك ولا أجيد الكتابة ولا أحسن التعبير.

فأقول: كلنا كذلك ولكن مع الصدق والإرادة والتدرب والمجاهدة ستنزل الفتوحات الربانية، وقد وعد الرب ولن يخلف ((وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنصُرُهُ ))[الحج:40].





تعليق المشرف

وفى انتظار جديد أقلامكم على وعدا منا بنشرها عبر قصص الموقع وفقنا الله واياكم الى ما يحبه ويرضى