طريق التوبة

نسخة الطباعة

أضيف في 2009-05-05

عدد الزوار 6060

إن الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعدفقد قال تعالى (واذكروا الله كثيراًلعلكم تُفْلحون) الجمعه  وعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( ألأأُنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخيرٌ لكم من إِنفاق الذهب والفضه وخيرٌ لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم ؟ قالوا بلى  قال ذكرُ  الله) رواه الترميذي (3458 ) وأخرجه أحمد ( 6/447 )وابن ماجه ( 3790 )  وإسناده صحيح وصححه الحاكم 1 / 496 ووافقه الذهبي   نعم يأخوان ذكر الله هذه العباده السهله اليسيره لها عدة ممي


أبو مازن

إن الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعدفقد قال تعالى (واذكروا الله كثيراًلعلكم تُفْلحون) الجمعه  وعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( ألأأُنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخيرٌ لكم من إِنفاق الذهب والفضه وخيرٌ لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم ؟ قالوا بلى  قال ذكرُ  الله) رواه الترميذي (3458 ) وأخرجه أحمد ( 6/447 )وابن ماجه ( 3790 )  وإسناده صحيح وصححه الحاكم 1 / 496 ووافقه الذهبي   نعم يأخوان ذكر الله هذه العباده السهله اليسيره لها عدة مميزات 1- أنها من أيسر الأعمال والطاعات التي يحصل بها زيادة الحسنات وارضا لرب الأرض والسماوات 2- لايتُكلف من يقوم بها أي جهد او مشقه بل حتى المريض على فراشه يستطيع القيام بها  3- لاتأخذ من الوقت إلا الجزء اليسير للغايه ولاتعيق عن أي عمل بل قد يجعل الأنسان لسانه يلهج بذكر الله وهو يعمل 4- من الممـكن أن يُتقرب لله بها في أي وقتً وحين وفي أي وضع أو مكان يباح ذكر الله فيه فالأنسان يستطيع أن يذكر الله في بيته وفي سيارته و في مقر عمله يستطيع أن يذكر الله في طريقه للمسجد أولعمله أو في طريقه للسوق والمراءه تستطيع أن تجعل لسانها يلهج بذكر الله وهي تقوم بأعمالها المنزليه لكن هذه العباده رغم سهـولـتها ورغم ما يحصل بذكر الله لذاكر والذاكره من خير عــظيـم في الدنيا والأخره الأ أن الكثير غــفــل وتساهل فيها وسأذكر نفسي وإياكم في هذه الرساله بفضل بعض من هذه الأذكار وما يترتب عليها من ثواب لعل غافلً عن عظم الخير والفضل المترتب عليها ان يُفيق من غـفلته وتهاونه في مثل هذه الأذكار السهله  ويكثر من الأن فصاعداً من  قولها لينال الفضائل العظيمه التي جعلها الله لمن يقولها ويداوم عليها ويزيد من حسناته مستـغـلً انه لازال في العمر بقيه ومع أول هذه الأذكار/
1 ) فعن أبي هريره رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمان سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ) متفق عليه ود في مسلم برقم ( 2694 ) والبخاري برقم 6682
والترميذي 3463 فأكثر أخي من قول هاتين الكلمتين لتنال محبة الله وتُثقل بهما ميزان حسناتك يوم القيامه يوم تطيش موازين اخرين بالسيئات
 2) وعنه أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال ( من قال لإله إلا الله وحده لاشريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير في يوم مائة مره كانت له عـدل عـشر رقاب وكتب له مائة حسنه ومحيت عنه مائة سيئه وكانت له حرزاً من الشيطان يومه ذلك حتى يُمسي ولم يأت أحد بأفضل مما جا به إلا رجل عمل أكثر منه ) متفق عليه وهو في صحيح البخاري برقم ( 6403 ) وعند مسلم برقم 2691 ) وعند الترميذي برقم ( 3464 ) وهذا ذكر أخر عظيم تنال بقولك له أجر إعتاق 10 رقاب ويُكتب لك مئة حسنه ويُمحا عنك به مئة سيئه ويجعل لك الله به حرزاً من الشيطان الذي يدفعك للمعاصي ويُزينها لك ويجعلك تأتي يوم القيامه ولم يأتي أحد بأفضل مما جاءت به فحرص أخي على قوله كل الحرص
3) وعن سعد بن أبي وقاص إن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( أيعجز أحدكم أن يكسب في كُل يوم ألف حسنه ! فسألَهُ سائل من جُـلـسائِهِ : كيف يكـسب أَلف حـسنه ؟ قال (( يُسبح مائة تسبيحه فيُكتب له أَلفُ حسنةٍ أو يحطُ عنهُ أَلفُ خطيئةٍ )) رواه مسلم (2698 ) وأخرجه الترميذي ( 3459 ) بلفظ ويُحط وبهذا الذكر تنال 1000 حسنه والحسنه بعشر أمثالها إلى سبع مئة ضعف  وهو ذكر سهل فأكثر منه وتذكر أخي انك يوم القيامه تتمنى ولو حسنه واحده تُضاف إلى حسناتك
4) وعن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم  قال ( من قال لإلـه إلا الـله وحـده لاشـريـك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيىءً قدير عشر مرات كان كمن أعـتـق أربـعـة أنفس من ولد أسماعيل ) متفق عليه وهو في صحيح البخاري برقم (4604 ) وعند مسلم برقم (2693 ) وبقولك أخي لهذا الذكر  السهل اليسير تحصل على أجر إعتاق أربع رِقاب من أزكا الرِِقاب وأشرفها و خِـلال وقت قـصير و بِلا جهد ولا مشقـه فحرص عليه فالأجرالمترتب عليه عظيم لأن الواحد منا لو أراد أن يُعـتـق رقـبه لـكلفه ذلك من المال الشيء الكثير
5) عن أبي هريره رضي الله عنه أن اللرسول صلى الله عليه وسلم (قال من قال سبحان الله وبحمده في يوم مئة مره حُطت خطاياهُ وإن كانت مثل زبد البحر) متفق عليه وهذا الذكر حري بكل مسلم أن يُداوم عـليه لكثرة ذنوبنا في هذه الأيام
 6) وعنه أيضاءً ان الر سول صلى الله عليه وسلم قال ( من قال حين يُصبح وحين يُمسي : سبحان الله وبحمده ماِئَةَ مره لم يأت ِ أحد يوم القيامه بأفضل مما جاءَ به إلا أحداٌ قال مثل ماقال أوزاد ) رواه مسلم (2692 ) وأخرجه أبو داود (5091 ) فحرص أخي على قول هذا الذكر العظيم إذا كنت تريد أن تأتي يوم القيامه ليس بحسنات كثيره فقط بل تأتي وليس أحـد قد جاء بأفضل مما جِاءتَ به
7) وعنه رضي الله عنه قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم (لأن أقُول سُبْحان الله والحمدُ للَهِ ولإله إلاَ الله والله أكبر أَحب إلي مما طلعت عليه الشمس ) رواه مسلم (2695 ) وإليك أخي أيضاءً هذا الذكر الذي يجني قائله حسنات بالمـلايـين وتمحا عنه سيئات بالمـلايـيـن
8) عن عمر أبن الخطاب رضي الله عنه قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( من دخل السوق فقال(لإإله إلا الله وحده لاشريك له له الملك وله الحمد يُحيي ويُميت وهو حي لايموت بيده الخير كُله وهو على كُلِ شيئً قدير كتب الله له الف الف حسنه ومحا عنه ألف ألف سيئه ورفع له ألف ألف درجه ) وفي روايه وبنى له بيتاً في الجنه )) الترميذي( 3424 ) والحاكم ( 1/ 538 – 539 ) وصحيح الجامع الصغير ( 5 / 288 ) وهو حديث حسن صححه الألباني  أرأيت يأخي عــظـم فـضـل الله ولا تعـجب انه بهذا الذكر السهل اليسير تحـصل  عـلى هذا الكم العـظـيم من الحـسنات ويُمحـا عـنك مثل ذلك من السيئات  فالله أكرم الأكرمين لأن الأنسان الذي يذكر الله في مكان إكـتـظ بالـفـتـن والمـغـريـات وفي مكان الشيطـان نـصـب فهي رايـته يـدل عـلى ان هذا الشخـص قلبه مُعلق بالله سبحانه وتعالى وانه مهما كثُرت عليه المغريات والملهيات فهو دائماً حاضراً في قلبه كما أنه بهذا الفضل العظيم المترتب على هذا الذكر إشعار من الله بأن التجاره معه أفضل وأعظم من التجاره مع غيره فاالتجاره معه رابحه وثمنها جنه باقيه     
9) عن أبن مسعود رضي الله عنه قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( من قال أستغفر الله الذي لاإله إلا هو الحي القيوم واتوب إليه غُـفـِـر له وإن كان فر من الزحف ) أخرجه الترميذي (5/569 ) وأبوا داود( 2/85 ) وصححه الألباني أنظر صحيح الترميذي (3 /182 )
 10) عن شداد أبن أوس رضي الله عنه قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( سيد ألأستغفار أن تقول اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وانا على عهدك ووعدك مااستطعت  أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء  لك بنعمتك علي  وأبوء لك بذنبي فأغفرلي فأنه لايغفر الذنوب إلا أنت : قال ومن قالها من النهار موقِناً بها فمات من يومه قبل أن يُمسي فهو من أهل الجنه ومن قالها من المساء وهو موقن بها فمات قبل أن يُصبح فهو من أهل الجنه ) رواه البخاري ( 7 / 150 ) فيأخي ماأعظم الثواب الذي جعله الله لمن يقول هذا الذكر وهو موقنً به مقراً بقلبه ولسانه بكل مافيه من معاني فهو بحق سيد الإستغفار
12) كما أن المداومه أخي على الإستغفار والإكثار منه مع أستحضار الذنوب وجعل النيه في الإستغفار أنه طلبً لمغفرة الله لها سبب ينال به الإنسان خير الدنيا والأخره فعن ابن عباس رضي الله عنه قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم (من لَزمَ الإستغفار جعل الله له من كُلَ ضِيق مَخرجاً ومن كل هم  فرجاً ورزقه من حيث لايحتسبُ ) رواه ابوداود(1518 ) وأخرجه أحمد (2234) ولا عجب في ذلك  لأن الذنوب والمعاصي هي السبب في كل بلاء فإذا أستغفر منها الإنسان وتاب حصل له الخير
13) وإليك أخي أيضاءً ذكر أخر عظيم  لايُحصي مقدار الأجر الذي يحصللك من خلال قولك له إلا الله فعن أم المومنين جويريه بنت الحارث رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج من عندها بكرةً حين صلى الصبح وهي في مسجدها ثم رجع بعد أن أَضحى وهي جالسه فقال مازلت على الحال التي فارقتك عليها ؟ قالت نعم فقال صلى الله عليه وسلم ( لقد قلت بعدك أربع كلمات ثلاث مرات لووزنت بما قلت منذ اليوم لوزنتهن : سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ) رواه مسلم (2726) والترميذي ( 3550) نعم أخي فأنت إذا سبحة الله بهذا الذكر فأنت تسبح الله فيه  بعدد خلقه ومن يقدر أن يُحصي مخلوقات الله ليُحصي الأجر الذي سيناله منه قال تعالى ( وما يعلم جنود ربك إلاهو ) المدثر  ورضا نفسه كأنك تقول ياربَ أُسبحك قدر ما يرضيك وأحمدك قدر ما يُرضيك  وتسبح الله وزن عرشه سبحانه وتعالى ومن يعلم وزن عرشه سبحانه إلاهو فالعرش اكبر المخلوقات التي نعلمها وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم عنه
 ( إن السموات السبع والأراضين السبع في الكرسي كحلقه أُلقيت في فلاةً من الأرض وإن فضل العرش على الكرسي كفضل الفلاه على هذه الحلقه )  وتسبح الله وتحمده مداد كلماته ولايعلم مداد كلمات الله سبحانه وتعالى إلا هو والمدد هو مايُكتب به الشيء
قال تعالى ( ولو أنما في الأرض من شجرةٍ أقلام والبحر يمده من بعده سبعة أبحر مانفذت كلمات الله إن الله عزيز حكيم ) لقمان 27
فهل ياتراك أخي بعد ان عـلـمة عظم الأجر الذي ستحـصـل عليه من هـذا الذكر سـتفـرط فيه ؟؟
 
























 
 



من كتاب رياض الصالحين وكتيب حصن المسلم